الفصل السادس التنسيق الهرمونى فى الكائنات الحية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الفصل السادس التنسيق الهرمونى فى الكائنات الحية

مُساهمة  سيد سعد في الإثنين أبريل 28, 2008 5:38 pm

الفصل السادس التنسيق الهرمونى فى الكائنات الحية جهاز الغدد الصماء يتحكم جهاز الغدد الصماءفى وظائف الجسم مع الجهاز العصبى ولذلك تكون وظائف الجسم المختلفة تحت سيطرة التحكم العصبى والهرمونى والغدد الصماء هى غدد لاقنوية تفرز هرمونات تصب فى الدم مباشرة وتفرز بكميات مطلوبة لكى تؤدى وظائفها على أحسن وجه لأنه إذا زاد إفراز الهرمون أو نقص يؤدى الى اختلال فى الوظيفة مما يسبب أعراضاً مرضية الهرمونات Hormones هى مواد كيميائية تفرز فى الحيوانات من غدد وتصب فى الدم وتنتقل عن طريق الدم الى عضو آخر الذى يؤثر على وظيفته ونموه ومصدر تغذيته ومعظم تأثيرات الهرمونات من النوع المحفز (حث تنشط أعضاء أو غدد أخرى) اكتشاف الهرمونات أ- كلود برنار 1855 درس وظائف الكبد أعتبر أن(السكر المدخر فى الكبد إفراز داخلى والصفراء إفراز خارجى) ب- ستارلنج 1905 (الهرمونات) 1-لاحظ آن البنكرياس يفرز عصارته الهاضمة فور وصول كتلة الغذاء الى الاثنى عشر رغم قطع كل اتصال عصبى بين البنكرياس والأعضاء 2-استنتج ان هناك نوع من التوصيل العصبى 3-تبين أن الغشاء المخاطى المبطن للاثنى عشر يكون إفراز خاص (هرمونات) يسرى فى الدم الى البنكرياس ينبهه الى إفراز عصارته الهاضمة 4-أطلق ستارلنج على الرسائل الكيميائية (الهرمونات ) = المواد المنشطة جـ-بعض الدراسات أمكن التعرف على الغدد الصماء فى الجسم الإنسان والهرمونات الخاصة بكل غدة الهرمونات فى النبات بويسن جنسن أول من أشار الى الهرمونات النباتية ( الأوكسينات )واستطاع أن يفسر بها انتحاء الساق نحو الضوء وأثبت أن منطقة الاستقبال وهى القمة النامية للساق تفرز مادة كيميائية (أندول حمض الخليك) تنتقل الى منطقة الاستجابة (الانحناء) وتسبب انحنائها والنبات يفرز الأوكسينات من الخلايا الحية فى القمة النامية والبراعم وتؤثر فى وظائف المناطق الأخرى أهمية الأوكسينات 1- تنظيم تتابع نمو الأنسجة وتنوعها 2-تؤثر على النمو بالتنشيط أو التثبيط 3- تتحكم فى موعد تفتح الأزهار 4-التحكم فى إخضاع نمو النبات 5-تؤثر على العمليات الوظيفية فى جميع خلايا الجسم وأنسجة النبات التنظيم الهرمونى فى الإنسان تم إكتشاف الكثير من وظائف الهرموناتعن طريق 1- دراسة الأعراض التى تظهر على الإنسان الناتجة من تضخم الغدد أو استئصالها 2- دراسة التركيب الكيميائى لها والتعرف على تأثيرها فى العمليات الحيوية المختلفة خصائص الهرمونات 1- مواد كيميائية معقدة التركيب (بروتينات) والبعض الآخر من مركبات بسيطة كالأحماض الأمينية أو إستيرويدات (مواد دهنية) 2- تفرز بكميات قليلة تقدر بالميكروجرام (1/1000 ملليجرام) 3-لها أهمية كبيرة فى حياة الإنسان تتمثل فى :- أ- توازن واتزان الوضع الداخلى للجسم وتنظيمة (الاتزان الداخلى) ب- نمو الجسم جـ- النضوج الجنسى د- التمثيل الغذائى هـ - سلوك الإنسان ونموه العاطفى والتفكيرى الغدد الصماء فى الإنسان ا-الغدد القنوية (ذات الإفراز الخارجى) وتحتوى على الجزء المفرز وقنوات تصب بها الإفراز إما داخل الجسم (اللعابية والهضمية) أو خارجة(الغدد العرقية) 2- الغدد الصماء (ذات الإفراز الداخلى) وهى ليس لها قنوات خاصة وتصب إفرازها مباشرة فى الدم (والهرمونات) 3- الغدد المشتركة تجمع بينهما ولذلك فهى تتركب من جزء غدى قنوى وآخر عبارة عن غدة صماء(لاقنوية) كالبنكرياس يحتوى جسم الإنسان على مجموعة من الغدد الصماء موزعة فى أماكن متفرقة من الجسم ولكل غدة إفراز خاص بها يحتوى على هرمون أو مجموعة من الهرمونات ومن أمثلة الغدد الصماء فى الإنسان :- أولا الغدد النخامية [رئيسة الغدد الصماء ] (المايسترو) تعتبر [رئيسة الغدد الصماء ]أو (المايسترو) لأنها تفرز عدداً من الهرمونات التى تؤثر فى نشاط الغدد الأخرى وتنسق بينها – تقع أسفل المخ وتتصل بتحت المهاد (الهيبوثالامس)- وتتكون من جزئين:- أ- الجزء الغدى :- ويتكون من الفص الأمامى والوسطى ب- الجزء العصبى :- ويتكون من الفص الخلفى وجزء المخ المعروف بالقمع أو العنق العصبية هرمونات الجزء الغدى (CH) 1- هرمون النمو (يتحكم فى عمليات الأيض وخاصة تصنيع البروتين وبذلك يحكم فى نمو الجسم – والنقص فى إفراز الهرمون فى الطفولة يسبب القزامة – وزيادته تسبب العملقة وفى البالغين تجديد نمو الأجزاء البعيدة فى العظام الطويلة كالأيدي والأقدام والأصابع وتضخم عظام الوجه وتعرف هذه الحالة بحالة الاكروميجالى 1- الهرمونات النبهه للغدد وهى مجموعة من الهرمونات تؤثر على نشاط الغدد الأخرى وتشمل أ- هرمون منشط للغدد الدرقية (TSH) ب- هرمون منشط لقشرة الغدد الغدة الكظرية (ACTH) جـ- هرمونات منشطة للمناسل ويشمل 1- هرمون منبه لتكوين حويصلة جراف (FSH) ويعمل على نمو حويصلات مبيض الأنثى وتحويلها الى حويصلة جراف – وفى الذكر يساعد على تكوين الأنابيب المنوية والحيوانات المنوية فى الخصية وتكوين غدة البروستاتا 2- الهرمون المكون للجسم الأصفر ( LH)فى الأنثى وفى الذكر مسئول عن تكوين وإفراز الخلايا البينية فى الخصية – وكلا الهرمونين هام جدا لاكتمال عملية التكوين الجنسى للفرد 3- الهرمون المنبه لإفراز اللبن يعمل على افراز اللبن من الغدد الثديية وافراز هرمون البروجسترون فى الجسم الأصفر هرمونات الجزء العصبى هرمونات هذا الجزء تفرزها خلايا عصبية موجودة فى منطقة تحت المهاد بالمخ وتعرف بالخلايا العصبية المفرزة وتصل هذه الهرمونات الى الفص الخلفى – وتشمل الهرمونات التالية :- 1- الهرمون المضاد لإدرار البول ويسمى أيضاً الهرمون القابض للأوعية الدموية (V.H) ويعمل هذا الهرمون على تقليل كمية البول عن طريق إعادة إمتصاص الماء فى الأنابيب الكلوية , ويرفع ضغط الدم 2- الهرمون المنبه لعضلات الرحم له علاقة مباشرة فى عملية تنظيم تقلصات الرحم ويزيدها بشدة أثناء الولادة من اجل إخراج الجنين , ولذلك يستخدمه الأطباء للإسراع فى عمليات الولادة كما له اثر مشجع فى اندفاع البول أو نزول الحليب من الغدد اللبنية استجابة لعملية الرضاعة ثانياً الغدة الدرقية (غدة النشاط) المكان تقع فى السطح الامامى للعنق اسفل الحنجرة . وتتكون من فصين على جانبى القصبة الهوائية يصل بينهما برزخ وهى غدة حويصلية تميل الى اللون الأحمر محاطة بغشاء من نسيج ضام وظيفة الغدة الدرقية إفراز هرمون الثيروكسين الذى يدخل فى تركيبة عنصر اليود . لتكوين هذا الهرمون ويقوم هذا الهرمون بالعديد من المؤثرات على أجزاء عديدة فى الجسم منها :- 1- نمو وتطور القوى العقلية والفيزيائية 2- يؤثر على معدل الأيض الأساسى ويتحكم فيه 3- يحفز امتصاص النشويات من القناة الهضمية 4- يحافظ على سلامة الجلد والشعر ويفرز الغدة الدرقية هرمون الكالسيتونين الذى يقلل نسبة الكالسيوم فى الدم ويمنع إمتصاصة تضخم الغدة الدرقية نشاط الغدة بشكل غير طبيعى يسبب أثار مرضية منها تضخم الغدة الدرقية نفسها وهى نوعان:- 1- تضخم محلى أو بسيط : وينتج عن نقص اليود فى الغذاء والماء والهواء – وتعالج بتوفير اليود فى الغذاء 2-تضخم جحوظى ينتج عن زيادة فى افراز هرمونات الغدة الدرقية بشكل غير طبيعى مما يسبب تضخماً ملحوظاً للغدة الدرقية وانتفاخ الجزء الامامى من الرقبة مع جحوظ العينان – وينتج عن ذلك زيادة فى أكسدة الغذاء والتحول الغذائى ونقص فى وزن الجسم وزيادة فى ضربات القلب وتهيج عصبى علاجة باستئصال الجزء المتضخم أو معالجة التضخم بمركبات طبية أخرى نقص إفراز الغدة الدرقية فى الطفولة فى البالغين يؤثر على نمو الجسم والنضوج العقلى ويسبب مرض القصر أو ما يعرف بـالقماءة (الجسم قصير والرقبة قصيرة والرأس متسعاً )ويسبب تخلف عقلى دائم وتاخر النضوج الجنسى يسبب مرض الماكسيديما (جفاف الجلد وقلة الشعر ونقص فى النشاط العقلى والجسمى وزيادة وزن الجسم لدرجة السمنة المفرطة وقلة التمثيل الغذائى فلا يتحمل البرد وتقل ضربات القلب وتعب سريع علاج المرض (نقص الإفراز) بهرمونات الغدة الدرقية أو مستحضراتها – ولابد من استشارة الطبيب ثالثاً الغدد الجار درقية (غدد العظام ) غدة تتكون من 4 أجزاء منفصلة اثنتان على كل جانب من الغدة الدرقية وتفرز هذه الغدة هرمون الباراثرمون – وتعتمد كميته على نسبة الكالسيوم فى الدم حيث يزداد الإفراز إذا هبطت نسبة الكالسيوم فى الدم وهرمون الباراثرمون - والكالسيوتونين من الغدة الدرقية يلعبان دورا هاما فى حفظ نسبة الكالسيوم فى الدم بمعدلاتة الطبيعية الزيادة فى إفراز الهرمون نقص الإفراز أ‌- ارتفاع نسبة الكالسيوم فى الدم ب- زيادة الكالسيوم والفوسفور فى العظام فتصبح هشة وتتعرض للانحناء والكسر أ- قلة نسبة الكالسيوم فى الدم ب- سرعة الغضب والانفعال لأقل سبب جـ- تشنجات عضلية مؤلمة رابعاً - الغدة الكظرية (فوق الكلية ) توجد غدتان كظريتان تقع كل منهما فوق احدى الكليتين وكل غدة تتكون من منطقتين متميزتين من الناحية التشريحية والفسيولوجية الخارجى يسمى القشرة والداخلى يسمى النخاع – وتختلف الهرمونات التى تفرزها القشرة عن هرمونات النخاع هرمونات القشرة هرمونات النخاع الهرمونات التى يفرزها تسمى هرمونات السترويدات وهى:- 1-الهرمونات السكرية وتشمل هرمون الكورتيزول وهرمون الكورتيكوسيترون ووظيفتهما تنظيم أيض المواد النشوية 2-الهرمونات المعدنية وتشمل هرمون الالدوسيترون ووظيفته الحفاظ على توازن المعادن بالجسم ويساعد على إعادة امتصاص الأملاح مثل الصوديوم والتخلص من البوتاسيوم الزائد فى الكليتين 3-الهرمونات الجنسية تفرز القشرة هرمونات لها نشاط مشابه للهرمونات الذكرية التستوستيرون والأنثوية الأستروجين والبروجسترون وإذا حدث خلل بين توازن هذه الهرمونات والهرمونات التى تفرزها الغدد الجنسية المختصة يؤدى ذلك الى ظهور أعراض الذكورة فى النساء والأنوثة فى الرجال وضمور الغدد الجنسية فى كلا الجنسين اذا حدث تورمات فى قشرة الغدة (الأدرينالين- والنورادرينالين) ويقوم الهرمونان بعدة وظائف حيوية فى حالة الطوارئ التى يوضع فيها الجسم مثل الخوف والإثارة والقتال والهرب فيعمل الهرمونان على زيادة نسبة السكر فى الدم من تحلل الجليكوجين المخزن فى الكبد الى جلوكوز – وزيادة وقوة وسرعة انقباض القلب ورفع ضغط الدم وكل هذه التغييرات تساعد عضلات الجسم للحصول على الطاقة اللازمة للانقباض مع زيادة استهلاك الأكسجين ويظهر ذلك بوضوح أثناء تأدية التمرينات الرياضية خامساً- البنكرياس يعتبر البنكرياس غدة مشتركة تجمع فى صفاتها بين الغدد القنوية واللاقنوية غدة قنوية لإفراز العصارة الهاضمة من خلايا حويصلية الى الأثنى عشر عن طريق القناة البنكرياسية غدة لا قنوية لأنه يفرز هرمونات فى الدم مباشرة من خلايا غدية صغيرة متخصصة تسمى جزر لانجرهانز وتحتوى جزر لانجرهانز على نوعين من الخلايا أ- خلايا ألفا عددها قليل وتفرز هرمون الجلوكاجون ب- خلايا بيتا عددها كثير وتفرز هرمون الأنسولين والهرمونان لهما علاقة مباشرة باستخدام السكر فى الجسم والمحافظة على مستوى ثابت من السكر فى الدم حوالى (80-120 ملليجرام/100سم3) وظيفة هرمون الأنسولين يعمل الأنسولين على خفض تركيز السكر فى الدم عن طريق 1- أكسدة الجلوكوز فى خلايا الجسم وأنسجة الجسم المختلفة (لأنه ضروري لمرور السكريات الأحادية ماعدا الفركتوز عبر الغشاء الخلية الى داخلها) 2- تحويل الجلوكوز الى جليكوجين أو مواد دهنية تخزن فى الكبد أو عضلات أو أنسجة الجسم الأخرى نقص إفراز هرمون الانسولين يؤدى الى الإصابة بمرض البول السكرى (يتميز بالخلل فى أيض الجلوكوز والدهون بالجسم) والمريض بالبول السكرى يعانى من ارتفاع نسبة الجلوكوز بالدم عن المعدل الطبيعى (لذلك يظهر فى تحاليل البول ) ويصاحبه إخراج كمية كبيرة من الماء فيعانى المريض بكثرة التبول والعطش وظيفة هرمون الجلوكاجون عكس الانسولين يرفع تركيز الجلوكوز بالدم وذلك عن طريق تحويل الجليكوجين المخزن فى فقط الكبد الى جلوكوز سادساً الغدد التناسلية (المناسل) تفرز المناسل (الخصية –المبيض) بالإضافة الى وظيفتها الأساسية فى تكوين الجاميتات مجموعة من الهرمونات الجنسية والمسئولة عن نمو الأعضاء التناسلية وظهور الصفات الجنسية 1- الهرمونات الجنسية الذكرية وتسمى الاندروجينات وتفرزها الخلايا البينية فى الخصية وتشمل هرمونان (التستوستيرون – الاندروستيرون) وهما مسئولان عن نمو البروستاتا والحويصلات المنوية وظهور الصفات الجنسية الثانوية فى الذكر 2- الهرمونات الجنسية الأنثوية وتسمى الأستروجينات ويفرزها المبيض وهى ثلاث هرمونات :- أ- هرمون الأستروجين ويسمى الاستراديول ويفرز من حويصلة جراف فى المبيض ويفرز من المشيمة فى حالة الحمل وظيفتة ظهور الصفات الجنسية الأنثوية مثل نمو الغدد الثديية وتنظيم الطمث(الدورة الشهرية) ب- هرمون البروجسترون يفرز من الجسم الأصفر فى المبيض ويعمل على انتظام دورة الحمل كتنظيم التغيرات الدموية فى الغشاء المبطن للرحم ليعدة لاستقبال وزرع البويضة – والتغييرات التى تحدث فى الغدد الثديية أثناء الحمل جـ هرمون الريلاكسين يفرز من الجسم الأصفر والمشيمة والرحم ويسبب ارتخاء الارتفاق العانى عند نهاية الحمل لتسهيل عملية الولادة سابعا هرمونات القناه الهضمية يحتوى الغشاء للقناه الهضمية على غدد تفرز العصارة الهاضمة ويفرز الغشاء هرمونات تنشط القناة الهضمية لإفراز الإنزيمات مثل هرمون الجاسترين يفرز من المعدة –وهرمون السكريتين وهرمون الكولسيستوكينين من الأمعاء الدقيقة
avatar
سيد سعد
Admin

ذكر عدد الرسائل : 107
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 27/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sweetsaad.yourme.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الغدد الصماء والهرمونات ( 1 )

مُساهمة  سيد سعد في الجمعة أغسطس 15, 2008 1:19 am

الغدد الصماء والهرمونات ( 1 )



هرمونات ، غددصماء، إضطرابات هرمونية ، كورتيزون ، أدرنالين.
أسماء وأسماء وأشياء كثيره نسمع عنها كل يوم، فى الشارع، فى التلفاز، فى الجرائد والمجلات، على صفحات النت ، وعند الطبيب . بعضها بتأكيد نفهمه جيداً وبعضها رؤيتنا له غير واضحه ، والبعض الاخير لا نعرف عنه شئ ، ولذلك سأحاول أن اتكلم اليوم عن كل هذا العالم عَلني استطيع أن ازيد وضوح الرؤية ولو بمقدار بسيط ، لا استطيع أن أقول أنه بأمكانى أن أجمع عالم الغدد الصماء فى هذا المقال .. مطلقاً لا اقولها.. فهو أكبر من ان يوضع فى بحث أو اثنان أو حتى عشرة ، فكل جزئية بة تحتاج الى مراجع ومجلدات لتتكلم عنها ، ولذلك سأنتاول أجزاء محددة فى هذا العلم ، هذة الاجزاء هى ما يتعامل معها الانسان العادى فى حياتة اليومية واعتقد أنة يود لو يعرف عنها أكثر .
بماذا أبدأ بتأكيد لا استطيع أن اخرج عن الروتينية المعهودة دائماً وهى ذكر تعريف الغدد الصماء الذى نعرفة جميعاً والذى درسناة على مر السنين ، بل ربما كنت تتذكر أن هذا السؤال قد وجهة إليك فى احد الامتحانات يوماً ما .

والتعريف الروتينى للغدد الصماء
Endocrine glands
هى غدد لا قنويه ذات افراز الداخلى والتى تتكون من مجموعة متخصصة من الخلايا تقوم بارسال افرازاتها مباشرة فى الدم، وليس عبر قنوات مثل باقى الغدد فى الجسم .
وإذا اردنا أن نكمل تعريف الغدد الصماء فيجب أن نتطرق إذاً إلى

تعريف الهرمونات
Hormones
( وهى المواد التى تفرزها الغدد الصماء) والتى تعتبر رُسل كيميئاية محددة الوظيفة تسري فى مجرى الدم ، من الغدة المفرِزة إلى الخلية او النسيج الهدف لتؤدى دور محدد بها ، مرة أخرى نستطيع أن نعتبر هذا التعريف تعريف مدرسى ولكن لابد منه.
والان لنتناول الشق الرائع من وجه نظرى بتأكيد فى الهرومونات وهو تكوينها ،كما هى العادة فالهرمونات فى الاصل عبارة عن بروتينات أو سلاسل بيبتيدية( التى تعتبر احدى مراحل تكوين البروتين) ، لو تناولنا مراحل تكوين البروتين المسمى بالهرمون ولوجدنا الأتى :-
يقوم DNA )الحامض النووى) بعمل (نسخ Transcription ) له فيتحول إلى mRNA الذى يخرج من النواة إلى السيتوبلازم ليرتبط بالريبوسومات ويتحول إلى rRNA لتبدأ عملية الترجمة Translation ( وهى العملية التى يقوم بها أحد أنواع الRNA وهو tRNA بقراءة الشفرات أو ما يسمى بالcode والذى يتكون عادة من ثلاثة حروف من النيوكليتدات وهذة الشفرة الثلاثية تعبر عن أحد الاحماض الامينية فيقوم الtRNA بعد القراءة بأحضار هذا الحامض الامينى ليضعة فى مكان شفرتة المحددة على rRNA ) بعد تمام عملية الترجمة وبعد ان تَكون لدينا مجموعة من الاحماض الامينية المتصلة والتى مع اجتماعها هذا وارتباطها بما يسمى الروابط البيبتيديه تحولت إلى ( سلاسل بيبتيدية) وهناك بعض أنواع الهرمونات تتكون من هذة السلاسل ، أو ترتبط هذة السلاسل مع بعضها البعض بواسطة روابط ثنائية الكبريت di salfed bond لتكون لنا ما يعرف بالبروتين وهذا هو النوع الثانى من الهرمونات . هناك نوع اخير يدخل فى تركيبة حلقة إسترودية Steroid Nucleus ( وبالمناسبة فالطريقة السابقة حتى الوصول إلى البروتين هى الوسيلة الاساسية لتكوين أى نوع من البروتينات فى الجسم وطبعاً اختلاف البروتين يكون على أساس أختلاف الشفرات فى الحامض النووى ولكن هذا ليس موضوعنا لنعود إذاً إلى موضوعنا الاساسى)
إذن لو أردنا تبسيط الامر سنجد الاتى :


أتمنى أن يكون هذا المخطط البسيط قد شرح طريقة التكوين التى سنكتفى بهذا الجزء السابق فى الحديث عنهاوسوف نتحرك الان لنتحدث عن مجموعة أشياء سوياً، لماذا سنتحدث عنها سوياً ؟ لأنها مرتبطة ببعضها ارتباط وثيق والتحدث عن كل شئ منها على حِدة سيخل بالفهم الكامل للأمر ، لذا تحملونى قليلاً ودعونا نتحدث عن كل من الغدد الصماء المعروفة , وعن ما يسمى بالهيبوثلامس وعن مايسترو الغدد وهى الغدة النخاميه .

فى البدايه كان الاعتقاد أن الغدة النخاميه هى المسئوله عن عمل باقى الغدد والتنظيم بينهم ولكن بعد فترة أكتشف أن هناك عامل أخر يؤثر على الغدة النخامية وينظم إفراز هرموناتها وهو الهيبوثلامس والتى تقع هى الاخرى تحت تنظيم الجهاز العصبى المركزى . إذاً يمكننا القول أن الجهاز العصبى المركزى يعطى أشارة إلى الهيبوثلامس التى تقوم بإفراز هرمونات خاصة تؤثر على الغدة النخامية التى تفرز هى الاخرى مجموعة من الهرمونات الاخرى التى تتجهة إما إلى الغدد الصماء الاخرى عبر الجسم أو إلى الانسجة المرادة مباشرة لتؤدى عملها هناك .
لنفهم الامر أيضاً يجب أن نتسائل عدة أسئلة:-


ما هى الهيبوثلامس Hypothalamus؟؟


وهى منطقة توجد فى المخ تحت منطقة المهاد Thalamus وهى خلايا عصبية تحور جزء منها ليتمتع بوظيفة إفرازية ، وبتأكيد هى تقع بجانب الغدة النخامية .

ما
avatar
سيد سعد
Admin

ذكر عدد الرسائل : 107
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 27/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sweetsaad.yourme.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الفصل السادس التنسيق الهرمونى فى الكائنات الحية

مُساهمة  سيد سعد في الجمعة أغسطس 15, 2008 1:20 am

والتعريف الروتينى للغدد الصماء
Endocrine glands
هى غدد لا قنويه ذات افراز الداخلى والتى تتكون من مجموعة متخصصة من الخلايا تقوم بارسال افرازاتها مباشرة فى الدم، وليس عبر قنوات مثل باقى الغدد فى الجسم .
وإذا اردنا أن نكمل تعريف الغدد الصماء فيجب أن نتطرق إذاً إلى

تعريف الهرمونات
Hormones
( وهى المواد التى تفرزها الغدد الصماء) والتى تعتبر رُسل كيميئاية محددة الوظيفة تسري فى مجرى الدم ، من الغدة المفرِزة إلى الخلية او النسيج الهدف لتؤدى دور محدد بها ، مرة أخرى نستطيع أن نعتبر هذا التعريف تعريف مدرسى ولكن لابد منه.
والان لنتناول الشق الرائع من وجه نظرى بتأكيد فى الهرومونات وهو تكوينها ،كما هى العادة فالهرمونات فى الاصل عبارة عن بروتينات أو سلاسل بيبتيدية( التى تعتبر احدى مراحل تكوين البروتين) ، لو تناولنا مراحل تكوين البروتين المسمى بالهرمون ولوجدنا الأتى :-
يقوم DNA )الحامض النووى) بعمل (نسخ Transcription ) له فيتحول إلى mRNA الذى يخرج من النواة إلى السيتوبلازم ليرتبط بالريبوسومات ويتحول إلى rRNA لتبدأ عملية الترجمة Translation ( وهى العملية التى يقوم بها أحد أنواع الRNA وهو tRNA بقراءة الشفرات أو ما يسمى بالcode والذى يتكون عادة من ثلاثة حروف من النيوكليتدات وهذة الشفرة الثلاثية تعبر عن أحد الاحماض الامينية فيقوم الtRNA بعد القراءة بأحضار هذا الحامض الامينى ليضعة فى مكان شفرتة المحددة على rRNA ) بعد تمام عملية الترجمة وبعد ان تَكون لدينا مجموعة من الاحماض الامينية المتصلة والتى مع اجتماعها هذا وارتباطها بما يسمى الروابط البيبتيديه تحولت إلى ( سلاسل بيبتيدية) وهناك بعض أنواع الهرمونات تتكون من هذة السلاسل ، أو ترتبط هذة السلاسل مع بعضها البعض بواسطة روابط ثنائية الكبريت di salfed bond لتكون لنا ما يعرف بالبروتين وهذا هو النوع الثانى من الهرمونات . هناك نوع اخير يدخل فى تركيبة حلقة إسترودية Steroid Nucleus ( وبالمناسبة فالطريقة السابقة حتى الوصول إلى البروتين هى الوسيلة الاساسية لتكوين أى نوع من البروتينات فى الجسم وطبعاً اختلاف البروتين يكون على أساس أختلاف الشفرات فى الحامض النووى ولكن هذا ليس موضوعنا لنعود إذاً إلى موضوعنا الاساسى)
إذن لو أردنا تبسيط الامر سنجد الاتى :


أتمنى أن يكون هذا المخطط البسيط قد شرح طريقة التكوين التى سنكتفى بهذا الجزء السابق فى الحديث عنهاوسوف نتحرك الان لنتحدث عن مجموعة أشياء سوياً، لماذا سنتحدث عنها سوياً ؟ لأنها مرتبطة ببعضها ارتباط وثيق والتحدث عن كل شئ منها على حِدة سيخل بالفهم الكامل للأمر ، لذا تحملونى قليلاً ودعونا نتحدث عن كل من الغدد الصماء المعروفة , وعن ما يسمى بالهيبوثلامس وعن مايسترو الغدد وهى الغدة النخاميه .

فى البدايه كان الاعتقاد أن الغدة النخاميه هى المسئوله عن عمل باقى الغدد والتنظيم بينهم ولكن بعد فترة أكتشف أن هناك عامل أخر يؤثر على الغدة النخامية وينظم إفراز هرموناتها وهو الهيبوثلامس والتى تقع هى الاخرى تحت تنظيم الجهاز العصبى المركزى . إذاً يمكننا القول أن الجهاز العصبى المركزى يعطى أشارة إلى الهيبوثلامس التى تقوم بإفراز هرمونات خاصة تؤثر على الغدة النخامية التى تفرز هى الاخرى مجموعة من الهرمونات الاخرى التى تتجهة إما إلى الغدد الصماء الاخرى عبر الجسم أو إلى الانسجة المرادة مباشرة لتؤدى عملها هناك .
لنفهم الامر أيضاً يجب أن نتسائل عدة أسئلة:-


ما هى الهيبوثلامس Hypothalamus؟؟


وهى منطقة توجد فى المخ تحت منطقة المهاد Thalamus وهى خلايا عصبية تحور جزء منها ليتمتع بوظيفة إفرازية ، وبتأكيد هى تقع بجانب الغدة النخامية .

ما وظيفة هذة الخلايا المتحورة فى عمل جهاز الغدد الصماء؟؟


1- تحتوى الهيبوثلامس على مناطق تسمى (HTA) هذة المناطق تقوم بإفراز ما يسمى ب Neurohormones هذة الهرمونات أما أن تكون هرمونات منشطة Releasing Factors أو هرمونات مثبطة Inhibiting Factors هذة الهرمونات تتجهة إلى الفص الامامى من الغدة النخاميه فتقوم بتأثير علية إما بتشجيعة على افراز هرموناتة اذا كان الهرمون المفرز من الهيبوثلامس هرمون منشط أو بحثة على عدم افراز هرموناتة إذا كان الهرمون المفرز من الهيبوثلامس مثبط .
2- تقوم الهيبوثلامس بإفراز هرمونات أخرى يخزانوا فى الفص الخلفى للغدة النخاميه لحين الحاجة اليهم فيتم افرازهم.

ما هى الهرمونات التى تفرزها الهيبوثلامس؟؟


1- الهرومونات التى تفز من مناطق (HTA) :-
* TSH-RF ( الهرمون المنشط للهرمون الذى ينشط الغدة الدرقية)
* LH-RF ( الهرمون الذى ينشط الهرمون المنشط فى النخامية للهرمونات غدتى المبيض والخصية)
* Somatostatin (الهرمون المثبط للهرمون المثبط فى النخامية لهرمون النمو)
* ACTH-RF (الهرمون المنشط للهرمون المنشط فى النخامية للغدة الجار كلوية)
* PIF ( الهرمون المثبط لهرمون البرولاكتين)
* PRF (الهرمون المنشط لهرمون البرولاكتين)
*MSH-IF (الهرمون المثبط لهرمونات الفص الاوسط للغدة النخاميه)
* MSH-RF (الهرمون المنشط لهرمونات الفص الاوسط للنخاميه)
2- الهرمونات المفرزة من الهيبوثلامس وتخزن فى الفص الخلفى لنخاميه:-
* Oxytocin .
* .Vasopressin
وكما رأينا فإن كل هرمون من الهرمونات السابقة لها تأثر على هرمونات الفص الامامى من الغدة النخامية والتى تعتبر وظيفتها فى الدرجة الأولى وظيفة تنظيمية، ولذلك فسننتقل بالحديث الان عن الغدة النخامية.
الغدة النخاميه Pituitary Gland :-


مما تتكون وأين تقع؟؟


يوجد فى المخ عظمة الاسفينويد Sphenoid bond تقع فى هذة العظمة تجويف Sella turcica وهذا التجويف اسفل المخ تتكون الغدة النخاميه من ثلاثه فصوص
* Anterior lobe الفص الامامى.
* Intermediate lobe الفص الوسطى.
* Posterior lobe الفص الخلفى.
ما هى إفرازات الغدة النخاميه؟
- الفص الامامى يقوم بإفراز ستة هرمونات
· TSH ( الهرمون المؤثر على الغدة الدرقية)
· ACTH( الهرمون المؤثر على الغدة الجار كلوية)
· LH( الهرمون المؤثر على المبيض والخصية)
· FSH( الهرمون المؤثر على المبيض والخصية)
· GH( هرمون النمو)
· PRL( هرمون البرولاكتين)
_ الفص الخلفى يقوم بتخزين هرمونات الهيبوثلامس
وكما نرى فإن كل هرمون من هرمونات النخامية لة هرمون إما مثبط أو منشط من الهيبوثلامس ، أما هرمونات النخامية فإما أن تكون مثل هرمونات الهيبوثلامس أى ذات طابع تنظيمى على غدة صماء اخرى مثل LH ,TSH أو ان تكون هرمونات تؤدى دورها مباشرة فى نسيج معين من الجسد مثل GH , PRL.
وهنا يجب أن نذكر شئ هام فقد لاحظنا فى افرازات الهيبوثلامس ذات الوظيفة التنظيمية أن بعضها منشط وبعضها مثبط ولكن هذا لم نجدة فى هرمونات النخامية ذات الطابع التنظيمى ايضاً وهذا يجعلنا نتسأل ما هو دور هذة الهرمونات المفرزة من النخامية هل هى تنشط افرازات الغدد الاخرى أم تثبطها وما هو الذى يتحكم فى عملها وافرازها اذن ، والاجابة ببساطة هى أن هناك نظام تنظيمى اخر يسمى التنظيم عن طريق التغذية الرجعية Feeding back system وهذة الطريقة هى المسئولة عن التحكم فى عملية افراز الهرمونات عامة حسب حاجة الجسم وسنتطرق لها بعد قليل فلا تنسوا أن تذكرونى. أما الان فسنتجة إلى اخر جزء هنا فى هذا المقطع الضخم من المقاله وهو الخاص بباقى الغدد الصماء المسيكنة التى رأينا كيف تتحكم بها كل من النخامية والهيبو ثلامس.
avatar
سيد سعد
Admin

ذكر عدد الرسائل : 107
العمر : 48
تاريخ التسجيل : 27/11/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sweetsaad.yourme.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى